جمعية حقوقية تبدا حملة للقضاء على الزواج المبكر

admen     12 نوفمبر,2015     , , , , , , ,     لا تعليق

الحقوقيات المصريات تبدا حملة للقضاء على الزواج المبكر

فى اطار من التعاون بين جمعية الحقوقيات المصريات  بللتعاون ومشروع حماية الفتيات تبادر جمعية الحقوقيات المصرية بقيادة حملة نسائية لمكافحة  ازواج المبكر والاتجار فى البشر و من خلال تأسيس شبكة من المحامين المتطوعين والاخصائيين الاجتماعيين والنفسيين للعمل مع المنظمات غير الحكومية المعنية لتقديم الدعم والتأهيل الاجتماعي والقانوني المباشر للضحايا الزواج المبكر.

 

وتكمُن الأهداف الرئيسية لجمعية الحقوقيات المصريات، كمنظمة حقوقية نسوية، في تمكين النساء ورفع وعي الفئات المهمشة بحقوقهم القانونية وتقديم الدعم القانوني لهن , ويهدف المشروع الى الحد من  الزواج المبكرالاتجار بالنساء والأطفال وتقديم الدعم والفرص للضحايا الحاليين والمحتملين في المجتمعات المستهدفة.

والعمل على تحقيق النتائج التالية :-

  • دراسة شاملة عن الوضع الحالي وتقييم الاحتياجات وتحليل للجهات المعنية.
  • اعادة دمج وتأهيل لضحايا الزواج المبكر في المجتمع.
  • التعرف على أنماط وأشكال االزواج المبكر للفتيات داخل المجتمعات المستهدفة.
  • التعرف على العوامل التي تؤدى إلى إفراز مشكلات االزواج المبكر وخطورتة

.

ويستهدف المشروع

  • ضحايا الاتجار بالبشر (نساء/ أطفال)
    • ضحايا الزواج المبكر
    • ضحايا زواج المسيار.
    • النساء اللاتي يعانين من العنف نتيجة للاتجار بهن.

.

  • الاخصائيين الاجتماعيين والنفسيين ممن سوف يتم تدريبهم.
  • المحامين الشباب ممن سوف يتم تدريبهم.

 

وصرحت رابحة فتحى ريئسة مجلس ادارة الجمعيةوتعد هذه المبادرة خطوة نحو حماية الفتيات  من كافة اشكال العنف والاتجار وخلق فريق من المتطوعين المحاميين والاخصائين لحماية هؤلاء النساء والدفاع عن حقوقهن القانونية وانطلاقا من هذه المبادرة ترحب جمعية الحقوقيات المصريات بكافة الاقتراحات والمساعدات التطوعية لدعم هذه الحملة ومشاركتنا فى تحقيق الحماية الانسانية للنساء والاطفال . وتشمل محافظات الوجة القبلى

أخبار متعلقة

رأيك